خاص ..

فريق التحرير

شارك مقالة كليك لديك ..

بسبب التحرش بفتاة اقتتال داخلي بين فصائل أنقرة

بسبب التحرش بفتاة اقتتال داخلي بين فصائل أنقرة

 

أصيب عدد من المدنيين بينهم امرأة، جراء اقتتال داخلي اندلع في وقت متأخر من الليلة الماضية بين الفصائل الموالية لتركيا، وسط مدينة الباب بريف حلب الشمالي الشرقي.

بسبب التحرش بفتاة اقتتال داخلي بين فصائل أنقرة
بسبب التحرش بفتاة اقتتال داخلي بين فصائل أنقرة

وحسب مصادر محلية في مدينة الباب، فإن الاشتباكات بدأت إثر قيام أحد مسلحي ما يسمى “أحرار الشام” بمعاكسة فتاة أثناء مرورها في شارع “النوفوتيه” قرب دوار “السنتر” وسط المدينة، الأمر الذي استدعى تدخل مسلحي ما يسمى “الشرطة المدنية” لحماية الفتاة، ومعاقبة المسلح الذي تحرّش بها.

وخلال محاولة اعتقاله، سارع المسلح إلى إخبار أصدقائه من مسلحي “أحرار الشام”، والذين توجهوا مباشرة إلى المنطقة، وبادروا إلى إطلاق الرصاص باتجاه مسلحي “الشرطة المدنية”، لتدور إثر ذلك اشتباكات عنيفة بين الجانبين، تخللها إطلاق الرصاص بشكل عشوائي في كافة أرجاء المنطقة.

بسبب التحرش بفتاة اقتتال داخلي بين فصائل أنقرة
بسبب التحرش بفتاة اقتتال داخلي بين فصائل أنقرة

واستمرت الاشتباكات إلى حلول الفجر، قبل أن تنتهي بعد تدخل عدد من كبار قياديي الفصيلين، إلا أن الأجواء المتوترة ما تزال تسيطر على المدينة بشكل عام، بحسب ما أوضحته المصادر، والتي أشارت إلى أن الاشتباكات أسفرت عن إصابة عدد من مسلحي كلا الطرفين، فيما تعرض خمسة مدنيين بينهم امرأة لإصابات متفاوتة استدعت نقلهم إلى مستشفى مدينة الباب، نتيجة الرصاص العشوائي الذي تخلل الاشتباكات.

جميع الحقوق محفوظة

2022

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع