اقتصاد

حركة الشراء في حلب خجولة.. هل يودع الأهالي مؤونة المكدوس لهذا الشتاء؟!

حركة الشراء في حلب خجولة.. هل يودع الأهالي مؤونة المكدوس لهذا الشتاء؟!

 

تلجأ غالبية الأسر لاعتماد مادة واحد أو مادتين من المؤونة فيما اعتاد الناس على تخزين كميات كبيرة منها، إلا أنه في الوقت الحاضر اقتصرت عائلات السوريين على تموين الغذاء البسيط فحسب، والاكتفاء بالضروريات والبعد عن أي مادة مكلفة.

حركة الشراء في حلب خجولة
حركة الشراء في حلب خجولة

موسم المؤونة المخجل

يعد موسم المكدوس لصيف هذا العام خجولاً جداً، كما تختلف صناعة المكدوس باختلاف المواد الأولية، حيث وصل سعر القطعة الواحدة وبالحد الوسطي ما بين 1000 / 1500 ليرة مع اختلاف في وضع الجوز أم وضع الفستق العبيد.

حركة الشراء في حلب خجولة
حركة الشراء في حلب خجولة

أشار البعض من البائعين والتجار أن لا إقبال هذا العام على تموين المكدوس فالحركة الشرائية شبه معدومة، حيث يعتاد أهالي حلب في هذا الوقت لشراء الباذنجان والفليفلة الحمراء، واليوم يقف أغلب المواطنين بتأمل والشراء بالكيلو الواحد فقط، ويتراوح سعر الباذنجان ما بين 800 / 1500 ليرة، والفليفلة الحمراء ما بين 1500 / 2500، ويضيف الباعة: “أن موسم مؤونه المكدوس ما يزال في بدايته وقد نشهد ارتفاع للأسعار في ذروة الموسم، ويعتمد ذلك على كمية العرض والطلب”.

تبرير التجار

فيما أكد عدد من المواطنين أن “المكدوس” أساس المؤونة الشتوية بحسب تعبيرهم، فمنهم من يضع أكثر من 100 كيلو غرام مونة، وبحسب قولهم فإن الأسر باتت تقلل من كميات “المؤونة الشتوية” لكون كمية قليلة تحتاج الكثير من المال وخاصة بعد غلاء الزيت والجوز والفليفلة الحمراء.

حركة الشراء في حلب خجولة
حركة الشراء في حلب خجولة

فيما يحتاج تجهيز 20 كيلو غرام من “المكدوس” إلى 20 كيلو غرام من الباذنجان، وكيلو الباذنجان الواحد يصل اليوم إلى ألف ليرة، وسعر الـ 20 كيلو يصل 20 ألف ليرة، وتحتاج هذه الكمية إلى 4 ليتر من الزيت، وسعر عبوة الزيت سعة أربعة ليتر يصل إلى أكثر من 50 ألف ليرة ، وكمية 20 كيلو من الباذنجان تحتاج إلى نصف كيلو من الجوز الذي يفضله الكثير من الأسر عن الفستق.

حركة الشراء
حركة الشراء

ويصل سعر نصف كيلو الجوز إلى عشرين ألف ليرة سورية، ويحتاج إلى ثلاثة كيلو غرام من الفليفلة الحمراء الذي يصل سعر كل كيلو منها إلى 2500 ليرة يعني ثلاثة كيلو غرام يصل سعرها إلى 7500 ليرة، وباقي الاحتياجات لتجهيز المكدوس من الثوم والملح والغاز يقدر لتجهيز 20 كيلو حتى عشرة آلاف ليرة.

وتصل التكلفة كاملة لتجهيز هذه الكمية إلى أكثر من مئة ألف ليرة سورية في حال استخدام الزيت العادي، ويزيد السعر في حال استخدام زيت الزيتون، وكلما زادت كمية الباذنجان تزيد الكميات، ويتضاعف المبلغ، وكيلو الباذنجان الواحد يضم 10 – 14 حبة.

ويتساءل مراقبون ماذا سيبقى للمواطن ليشتري ويأكل اذ كان مع كل ارتفاع يودع نوع من المؤونة الشتوية.

 

إسراء جدوع – كليك نيوز

اقرأ أيضًا: منها 5 في الريف الحلبي.. ازدياد عدد المدارس الدامجة في حلب إلى 54 مدرسة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى