خاص ..

فريق التحرير

شارك مقالة كليك لديك ..

مفتي حلب يحث على زكاة الفطر بعيداً عن التنمر والاحتقار

مفتي حلب يحث على زكاة الفطر بعيداً عن التنمر والاحتقار

 

كتب الدكتور الشيخ محمود عكام مفتي حلب على صفحته الشخصية على فيسبوك مادة حث فيها على الزكاة مبيناً أهميتها وفوائدها وعنونها تحت اسم “أيها المزكُّون”.

 

مفتي حلب يحث على زكاة الفطر بعيداً عن التنمر والاحتقار
مفتي حلب يحث على زكاة الفطر بعيداً عن التنمر والاحتقار

وجاء في مقدمتها ” ما لكم لا تسعون إلى الإحسان في الزكاة؟!! والإحسان يعني أداء الزكاة بأريحية وابتهاج ومراعاة مشاعر الفقير والمسكين وابن السبيل حين العطاء، فلا نَهْرَ ولا تَعالي ولا تَنَمُّر ولا احتقار، بل تلطُّفٌ وتودد وشُكر ومُلاينة:

جُبل الفقيرُ أخوكَ من طينٍ ومن ماء ……… ومن طينٍ جُبلتَ أنت وماءِ

وتابع مفتي حلب في منشوره “هذا من حيث شكلية التقديم والأداء، وأما من حيث المضمون والمقدار فأعطوا ولا تخشوا من ذي العرش إقلالاً، وما نقص مال من زكاة قط، وهيا إلى الفريضة قي المقدار ومع النوافل التي تعني هنا الزيادة عن الفريضة، وربما كانت أضعاف الفريضة، ولا سيما وأنكم ترجون من الله أن يُخلف عليكم وأن يكون هذا الإخلاف أصنافاً كثيرة ووفيرة”.

أيها المزكون: “تاجروا” مع الله فالتجارة معه رابحة، والربح كثير كبير حِسَّاً ومعنىً، دنيا وأخرى. “فاللهمَّ أعطِ مُنفقاً خَلَفاً، وأعطِ مُمسكاً تَلَفاً” وهذا ما يقوله الملكان صباح كل يوم وقد وُكِّلا بذلك من قِبل ربِّ العزة جلَّت قدرته.

جميع الحقوق محفوظة

2022

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع