خاص ..

شارك مقالة كليك لديك ..

منطاد حراري حلق فوق شرقي الفرات.. من أين أتى؟

منطاد حراري حلق فوق شرقي الفرات .. من أين أتى؟

 

أطلقت قوات الاحتلال الأمريكي “منطاد تجسس”، من قاعدتها في حقل كونيكو”، بريف دير الزور الشرقي، في خطوة هي الأولى من نوعها منذ ثلاث سنوات.

منطاد حراري حلق فوق شرقي الفرات .. من أين أتى؟
منطاد حراري حلق فوق شرقي الفرات .. من أين أتى؟

وقالت مصادر محلية، إن المنطاد انطلق من “حقل كونيكو”، ليطوف على ارتفاع عالٍ فوق مناطق ريف دير الزور الواقعة إلى الشرق من نهر الفرات وصولاً للمناطق المحاذية للشريط الحدودي مع العراق.

وسُبق للقوات الأمريكية أن استخدمت مناطيد التجسس من قاعدة كانت تسيطر عليها بالقرب من قرية “الدادات”، شمال مدينة منبج بريف حلب الشرقي، في بداية العام 2019م.

اقرأ أيضاً .. بقيادة العميد سهيل الحسن .. تدريبات فريدة من نوعها للفرقة 25

ويُستخدم هذا النوع من المناطيد في تنفيذ عمليات رصد وتجسس من ارتفاع يصل لـ 2000 قدم، وتمتلك القدرة على التحليق لمدة طويلة تصل لـ 72 ساعة متواصلة، كما يتم تزويد بعضها بصواريخ وقذائف هجومية.

يُذكر أن مصادر إعلامية تحدثت عن كون المنطاد أقلع من “حقل العمر”، إلا أن مصادر أخرى، أكدت إقلاعه من “حقل كونيكو”، إذ يقع في منطقة تناسب التحليق على امتداد سرير نهر الفرات في مناطق “شرق الفرات”، في حين يستخدم “حقل العمر”، لإقلاع الطيران المسيّر بعد تزويده بمدرج خاص بهذا النوع من الطيران قبل عامين.

جميع الحقوق محفوظة

2022

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع