خاص ..

فريق التحرير

شارك مقالة كليك لديك ..

متى ستتوقف مايكروسوفت عن دعم ويندوز 11 ؟

متى ستتوقف مايكروسوفت عن دعم ويندوز 11 ؟

 

حينما نتحدث عن مدة دعم مايكروسوفت لإصدار من إصدارات ويندوز، فنحن نتكلم عن المدة التي ستلتزم الشركة فيها بتطوير منتجها بالجديد من حيث الميزات الأساسية، كالأدوات الجديدة، وتحسينات المظهر، بالإضافة إلى احتمال إضافة تقنيات جديدة، كما نتحدث أيضًا عن تصحيحيات الأمان وسد الثغرات التي قد تظهر مع مرور الوقت، مما يضمن تمتع المنتج بأفضل مستوى من الأداء والحماية والمواكبة العصرية.

إضافة إلى الدعم عبر التحديثات التي تطلقها مايكروسوفت لتجويد ويندوز نفسه، أو لجعله متكاملاً مع آخر إصدارتها من برامجها كحزمة تطبيقات Office، فالدعم أيضًا قد يعني التزام الشركة بجعل منتجها متوافقًا مع التقنيات والمنتجات التي قد تصدر في وقت لاحق من شركات أو أنظمة أخرى، من حيث قدرة تشغيلها وتوافقها مع منتجها. وبالطبع مثل هذا الدعم ليس إلزاميًا، لكنه مهمًا لضمان رضاء المستخدم.

وبالنسبة لأحدث إصدارات النظام، فحتى الآن لم تعلن مايكروسوفت بشكل رسمي عن المدة الزمنية الكاملة التي ستلتزم فيها بدعم ويندوز 11، إلا أن العديد من المؤشرات من الممكن أن تعطينا بعض الأجوبة حول طول المدة التي من الممكن أن يحظى فيها ويندوز11 بالدعم، والتي يبدو أنها بشكل عام ستكون واحدة من أطول الفترات التي يحظى بها منتج من مايكروسوفت بالدعم.

أقرأ أيضاً .. كيفية حماية البرامج بكلمة سر على ويندوز 10

لماذا يبدو ويندوز11 مؤهلًا لأطول فترة دعم من مايكروسوفت ؟

هناك أحاديث مؤكدة أن مايكروسوفت حينما أطلقت ويندوز 10 في العام 2015 كانت تنوي أن يكون الإصدار الأخير من ويندوز وأطلقت ما يُعرف باسم “ويندوز كخدمة” Windows as a service بمعنى أنه كان من المفترض أن لا يصدر الإصدار 11 وأن تكتفي مايكروسوفت بتطوير النظام عبر مده بالتحديثات الكبيرة (ربما أيضًا كانت تفكر في إصدار نظام تشغيل جديد كليًا غير مبني على نواة ويندوز مثل مشروع Windows 10X).

لكن ما حدث أن مايكروسوفت ستستمر في دعم ويندوز 10 حتى 14 أكتوبر 2025، أي بعد حوالي عشر سنوات من الإصدار الأصلي للنظام، وقد صرحت الشركة بذلك تمهيدًا لإطلاق ويندوز 11 المختلف بشكل كبير عن ويندوز10 بدءًا من متطلبات الحد الأدنى لتثبيت النظام التي جعلت العديد من الأجهزة التي كانت تعمل بنظام ويندوز 10 غير قادرة على تشغيل ويندوز 11، وهو ما يوضح القفزة الكبيرة التي اتخذتها مايكروسوفت بخصوص نظامها الجديد.

وفي العادة كانت حتى أجهزة الحاسوب التي مر على إصدارها أكثر من 10 أعوام في سوق الأجهزة الحاسوبية، كانت مؤهلة لتثبيت إصدار ويندوز في نفس العام الذي تطلقه فيه مايكروسوفت. على الاقل هذا ما حدث مع ويندوز 7 و 8.1 وويندوز 10. أما مع ويندوز11، فقط الأجهزة التي تم إصدارها قبل حوالي 6 أعوام هي المؤهلة لتشغيل ويندوز11، مما يوحي بأن مايكروسوفت قررت رفع مواصفات الحد الأدنى لنظامها كي يكون متوافقًا بشكل جيد حتى مع الأجهزة الحاسوبية التي ستصدر بعد تاريخ إطلاقه بسنوات.

هناك أيضًا مؤشر أساسي يؤثر بشكل كبير على خطط مايكروسوفت الاستراتيجية حيال منتجاتها – ربما هو الأمر الذي لم يدفع حتى الآن الشركة لإعلان المدة الرسمية لدعمها ويندوز 11 – وهو مدى الاستقبال الذي يحظى به إصدارها الجديد لويندوز.

اقرأ أيضاً .. حظر المستخدمين الذين لم يقوموا بإعداد Facebook Protect من الدخول إلى حسابات فيسبوك الخاصة

كما رأينا، سارعت مايكروسوفت في العام 2013 إلى إصدار ترقية سريعة إلى 8.1 بعد الاستقبال غير الجيد لنسخة ويندوز 8 الذي قامت بإيقاف الدعم عنه بشكل مفاجئ في العام 2016، أي قبل أقل من أربعة أعوام على إطلاقه. وبالرغم من ان الترقية حملت الرقم 8.1 بمعنى إصدار فرعي، إلا أنها تعتبر بشكل كبير النسخة التالية كليًا لويندوز 8، وهو ما جعل مايكروسوفت تتغاضى عن إصدار “ويندوز 9” لتقفز مباشرة إلى ويندوز 10 في العام 2015.

ويندوز11، حتى الآن، حظي باستقبال جيد لدى المستخدمين والخبراء التقنيين، مما يؤشر إلى أن النظام قد يحظى بواحدة من أطول فترات الدعم، على غرار ما حدث مع ويندوز XP، الذي حظى بفترة دعم هي الأطول على الإطلاق (من 2001 حتى 2014) أو قد ينتهي الأمر بمايكروسوفت بإطلاق ويندوز 12 في وقت ما بعد عشرة سنوات إذا سلك ويندوز 11 مسار ويندوز 10.

ما هو شكل الدعم الذي تقدمه مايكروسوفت لأنظمتها ؟

 

حينما نتحدث بشكل تفصيلي عن الدعم الذي تقدمه مايكروسوفت لأنظمتها فنحن نتحدث عن شكلين من الدعم الذي يتوفر في شكل تحديثات عبر الـ Windows Update: الأول هو الدعم المتكامل ودعم المميزات او كما تدعوه مايكروسوفت بـ “Feature updates”. هذا الشكل من الدعم يمثل إصدارًا جديدًا من ويندوز 10 حيث من الممكن أن يحمل تحديثات جديدة كليًا كإضافة أدوات جديدة، وتعديل المظهر بشكل كبير، بالإضافة إلى تحديثات الأمان، أي كل جهود مايكروسوفت لجعل المنتج مواكبًا وعصريًا. هذه التحديثات تأتي في مواعيد ثابتة ودورية كل ستة أشهر في ويندوز 10 لذلك نجد هناك إصدارات كثيرة ومتعددة لويندوز 10 وكل إصدار له تاريخ دعم محدد.

في ويندوز11، أعلنت مايكروسوفت أنها لن تقوم بإطلاق تحديثات كبيرة دورية كل ستة أشهر على غرار ما كانت تفعل مع ويندوز 10، وأعلنت أنها ستكتفي بإصدار تحديث أساسي واحد سنويًا، لكن ذلك لم يمنع الشركة من إطلاق تحديث كبير للنظام كما حدث في فبراير الجاري، أي بعد ثمانية أشهر فقط من إطلاقه.

اما الشكل الثاني من الدعم هو عبارّة عن تحديثات الأمان والجودة، أو الدعم الأساسي. وهو ما تدعوه مايكروسوفت بـ “Cumulative Update”، وهذا التحديث أيضًا يأتي بشكل دوري، وعادًة يتلقاه المستخدمون في أول يوم “ثلاثاء” من كل شهر وهو يتضمن إصلاح الأخطاء الأساسية في النظام وتصحيحات الأمان والحماية.

ما هي سياسة الدعم التي تتبناها مايكروسوفت مع ويندوز 11 ؟

 

الكل يعرف ان ويندوز 11 سيحصل على تحديثات رئيسية مرة واحدة سنويًا وذلك على عكس ويندوز 10 الذي يحصل أيضًا على هذه التحديثات لكن كل ستة أشهر أو نحو ذلك. ومع كثرة التحديثات التي تلقاها فإن ويندوز 10 الذي نعرفه اليوم مختلف تمامًا عما تم إطلاقه في عام 2015 وغالبًا هذا هو السيناريو المقرر كذلك مع ويندوز 11 اي سينتهي دعمه في عام 2031 في حال لم تنوي الشركة دعمه لمدة أطول. فقد تم طرح الإصدار الأولي من ويندوز 11 في الخامس من أكتوبر 2021، لكننا سنرى تحديثات رئيسية كل عام بعد ذلك. هذا ما تسميه مايكروسوفت “سياسة دورة الحياة العصرية”.

اقرأ أيضاً .. أهم 7 تطبيقات تعمل في وضع Offline على هواتف اندرويد وايفون

صحيح مايكروسوفت لم تعلن عن المدة التي ستلتزم بها إجمالا لدعمها ويندوز11، وهذا يبدو مفهومًا لكون أن الشركة أعلنت أنها ستصدر تحديث “Feature updates” سنويًا، بمعنى إصدار جديد سنويًا يحوي رقمًا تعريفيًا مختلفًا، لكنها في ذات الوقت كشفت عن المدة التي ستلتزم بها للدعم بالنسبة لآخر الإصدارات المتوفرة من ويندوز 11 بمعنى ان كل تحديث رئيسي لويندوز 11 سيكون له دورة دعم خاصة به.

وأوضحت الشركة عبر صفحة Lifecycle FAQ فترة الدعم الذي توفرها بالشهور لكل آخر إصدار من ويندوز11 بحسب نوع الإصدار المثبت. وجاءت كالتالي:

إصدارات Windows 11 Enterprise و Education و IoT Enterprise ستحصل على تحديثات رئيسية Feature Updates وأمنية لمدة 36 شهرًا من تاريخ إصدار أحدث نسخة. يعد هذا تغييرًا ملحوظًا عن نظام التشغيل ويندوز 10 والذي تحصل إصداراته على 18 شهرًا من الدعم.

إصدارات Pro و Pro For Education و Pro for Workstations و Home ستحصل على تحديثات رئيسية وأمنية لمدة 24 شهرًا من تاريخ إصدار آخر نسخة.

مما سبق يعني ان الإصدار الأولي من ويندوز 11 (الإصدار 21H2) الذي تم طرحه في الخامس من أكتوبر 2021 ويستخدمه الجميع الآن، سيحصل على دعم متكامل حتى يوم 10 أكتوبر 2023. وبالتالي يمكنك الاستمرار في استخدام إصدار 21H2 حتى بعدما تقوم مايكروسوفت بإطلاق إصدارات جديدة من ويندوز 11 قبل أكتوبر 2023.

والملاحظ، أنه وفي جميع الإصدارات فقد زادت مدة الدعم المعلنة بالنسبة لذات الإصدارات في ويندوز10 بستة أشهر إضافية، وهو ما يرجح أن مايكروسوفت تخطط لأطول فترة دعم لويندوز11 مقارنة بإصدارات ويندوز السابقة. وفي معظم أنظمة ويندوز الناجحة، التزمت الشركة بحد أدنى خمس سنوات من الدعم المتكامل “Feature updates” من تاريخ إصداره، في حين تلتزم بخمس سنوات أخرى من دعم تحديثات “Cumulative Update” من تاريخ طرح آخر إصدار.

جميع الحقوق محفوظة

2022

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع