أخبار كليكميداني

لحماية نفسها من الاستهداف.. تركيا تبني جداراً عازلاً جديداً بريف حلب

لحماية نفسها من الاستهداف.. تركيا تبني جداراً عازلاً جديداً بريف حلب

 

تداول ناشطون، مقطعاً مصوراً يظهر جداراً إسمنتياً طويلاً قام جيش الاحتلال التركي المتمركز في المنطقة ببنائه شمالي حلب، تحديداً على جبهة مارع القريبة من خطوط التماس مع ميليشيا “قسد”.

وأفاد مصدر محلي، أن جيش الاحتلال التركي قام ببناء جدار إسمنتي عازل طوله 4كم، بين بلدة تلالين ومدينة مارع في ريف حلب الشمالي، مشيراً إلى أنه لم ينتهِ منه حتى اللحظة.

وأوضح المصدر، أن المواد اللوجستية اللازمة لبناء الجدار تدخل من معبر باب السلامة الحدودي بين سوريا وتركيا شمالي حلب باتجاه مدينة مارع.

وتأتي أهمية الجدار في أنه قريب من خطوط التماس بين قوات الاحتلال التركية والفصائل الموالية لها، من جهة و”قسد” من جهةٍ أخرى

وقام جيش الاحتلال التركي ببناء الجدار بعد الاستهدافات المتكررة من قبل “قسد” لمدرعات تركية ولمواقع فصائل أنقرة في المنطقة.

إقرأ أيضاً : الاغتيالات والانفجارات تعود إلى الواجهة مجدداً في درعا

ويعد الجدار الجديد الثاني من نوعه الذي تبنيه القوات التركية في منطقة أعزاز، بعد الجدار السابق الذي كانت قد أنشأته مطلع العام الجاري، على طول الطريق الممتد من مشفى أعزاز الوطني، وصولاً إلى حاجز “الشط” التابع لمسلحي أنقرة جنوب منطقة أعزاز، حيث تذرعت تركيا حينها بأن الجدار يهدف إلى حماية المدينة من استهدافات القوات الكردية.

وتعمل تركيا على تحصين جبهة مارع بشكل كبير، حيث تتمركز قواتها العسكرية بكثافة في المنطقة، وتعد قواعدها العسكرية هناك مركز عمليات لها ومن خلالها يتم التنسيق العسكري بين القوات التركية شمالي حلب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى