خاص ..

فريق التحرير

شارك مقالة كليك لديك ..

على خلفية إقالة “قيادي” .. اقتتال مسلح بين “الشامية” و”أحرار الشام” في حلب

على خلفية إقالة “قيادي” .. اقتتال مسلح بين “الشامية” و”أحرار الشام” في حلب

 

اندلعت اشتباكات عنيفة بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة بين “حركة أحرار الشام” من جهة و”الجبهة الشامية” من جهة أخرى، المواليين لتركيا، في قرية عولان شمال مدينة الباب بريف حلب الشمالي الشرقي.

على خلفية إقالة "قيادي" .. اقتتال مسلح بين "الشامية" و"أحرار الشام" في حلب
على خلفية إقالة “قيادي” .. اقتتال مسلح بين “الشامية” و”أحرار الشام” في حلب

اقرأ أيضاً .. كيف تستقبل الشعوب المسلمة شهر رمضان؟

وأفاد موقع كليك نيوز، بأن الاشتباكات جاءت بعد قرار بفصل القيادي في حركة “أحرار الشام” “صدام الموسى” من قبل قيادة “الفيلق الثالث” وتعيين بدلاً منه قيادي آخر” إلا أن القيادي في “حركة أحرار الشام” رفض الإذعان لقرار الفصل وترك منصبه، ما أدى الى اندلاع اشتباكات عنيفة بين “أحرار الشام” و “الجبهة الشامية” في قرية عولان بعد محاصرتها من قبل الأخيرة.

وأضاف الموقع، إلى أن الاشتباكات العنيفة تسببت بإغلاق طريق الباب – الراعي وطريق سوسيان – الباب، جراء توسع رقعت الاشتباكات بين الطرفين وسط استقدام الطرفين تعزيزات عسكرية كبيرة باتجاه قرية عولان، حيثُ أرسل “لواء عاصفة الشمال” تعزيزات ضخمة انطلقت من مدينة اعزاز بإتجاه مدينة الباب لدعم “الجبهة الشامية”.

يذكر أن الاشتباكات بين الطرفين توقفت بعد تدخل ما يسمى “حركة التحرير والبناء” لفض النزاع والتي نَصَبَت حواجزاً بين الطرفين لمنع أي عملية اقتتال.

جميع الحقوق محفوظة

2022

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع