مجتمعخدمي

سعر الليتر أكثر من 8 آلاف.. نقص حصة حماة من المحروقات يرفع الحر المنتشر في الشوارع!

سعر الليتر أكثر من 8 آلاف.. نقص حصة حماة من المحروقات يرفع الحر المنتشر في الشوارع!

 

تعاني محافظة حماة من نقص شديد في مادتي البنزين والمازوت.

عضو المكتب التنفيذي لمحافظة حماة مسعف علواني أكد لـ “كليك نيوز” انخفاض حصة حماة من مادة البنزين، حيث تبلغ حصة المحافظة ١٣ طلب يوميا (كل طلب نحو ٢٢ ألف ليتر).

سعر الليتر أكثر من 8 آلاف.. نقص حصة حماة من المحروقات
سعر الليتر أكثر من 8 آلاف.. نقص حصة حماة من المحروقات

في حين أنها تحتاج لـ ١٦ طلبا حتى تتمكن تغطية رسائل البنزين للآليات والدراجات بعد مضي عشرة أيام، متوقعا أن يطول الانتظار أكثر من تلك الفترة.

في ذات السياق لفت المصدر نفسه إلى انخفاض حصة حماة من مادة المازوت، حيث تبلغ أيضاً ١٥ طلبا والحاجة هي لـ 25 طلب يومياً.

مضيفاً أن المحافظة تحتاج ألف صهريج ليتمكن من تزويد الأسر البالغ عددها (٤٣٠ ألف بطاقة) بخمسين ليتر فقط، متأملاً زيادتها قريباً.

سعر الليتر أكثر من 8 آلاف.. نقص حصة حماة من المحروقات
سعر الليتر أكثر من 8 آلاف.. نقص حصة حماة من المحروقات

هذا وينتشر في عدة أحياء بالمدينة والريف البنزين الحر على أرصفة الشوارع والذي وصل سعر الليتر منه بين ٨ آلاف و٩ آلاف.

كما ينتشر بيع المازوت الحر ويصل سعر ليتره إلى ٦ آلاف ليرة، وحسب رئيس دائرة حماية المستهلك في حماة “جعفر السفاف” فقد تم تنظيم 42 ضبط بكمية نحو 10,000 لتر بين بينزين ومازوت في أول العام الحالي وحتى الآن.

يشار إلى أن بائعي البنزين الحر ينتشرون في حماة في كثير من الشوارع، حيث يقومون بعمليات البيع والشراء في ظل انخفاض البنزين والمازوت الحكومي، مستغلين حاجة المواطن ومتحكمين بالسعر على هواهم.

أيمن الفاعل – كليك نيوز

اقرأ أيضًا: ستخفف من الأعطال وتزيد من وثوقية الكهرباء.. وصول معدات كهربائية إلى حماة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى