خاص ..

إسراء جدوع

شارك مقالة كليك لديك ..

ركود في أسواق حلب .. وأصحاب البسطات “حركة بلا بركة”

ركود في أسواق حلب .. وأصحاب البسطات “حركة بلا بركة”

 

تشهد أسواق مدينة حلب مع نهاية شهر رمضان المبارك واقتراب عيد الفطر ازدحامات لساعات متأخرة من الليل، الازدحامات التي عرفت بها مدينة حلب سابقاً.

حيث رصد موقع ” كليك نيوز ” حركة الأسواق وأسعار الملابس في سوق التلل والعزيزية والفرقان وسيف الدولة، والتي تشهد ركوداً بالرغم من فارق الأسعار بين المحلات والبسطات ووصلت إلى 50%، حيث بلغ سعر البنطلون بين 40 إلى 75 ألف بحسب نوعيته، أما سعر الكنزات بين 30 إلى 50 ألف، في حين وصل سعر الجاكيت الرسمي إلى 100 ألف وسعر جزدان نسائي 25 ألف، وتنوع سعر الأحذية بين 25 إلى 45 ألف ليرة.

ركود في أسواق حلب.. وأصحاب البسطات "حركة بلا بركة"
ركود في أسواق حلب.. وأصحاب البسطات “حركة بلا بركة”

ويلجأ غالبية المتسوقين إلى شراء حاجياتهم من البسطات المتواجدة أمام المحلات التجارية في منطقة سيف الدولة، حيث تراوح سعر بنطلون الجينز أو الكتان بين 20 – 30 ألف ليرة، وسعر القميص بين 15 – 30 ألف ليرة، وسعر البلوزة يبدأ من 10 – 30 ألف ليرة بحسب جودتها.

وفند عدد من أصحاب البسطات أن الازدحام الذي تشهده الأسواق مرده أن المواطنين يقصدون الأسواق للتنزه والترويح عن النفس، منوهين إلى أن الأهالي يقتصرون على شراء ملابس الأطفال لأن الأسعار باتت مرتفعة جداً، واصفين الازدحامات بـ “حركة بلا بركة”.

ركود في أسواق حلب.. وأصحاب البسطات "حركة بلا بركة"
ركود في أسواق حلب.. وأصحاب البسطات “حركة بلا بركة”

وأكدوا أن أسعار البسطات تنخفض عن أسعار المحلات بنسبة تتراوح بين 30 – 35 % ومع ذلك تبقى حركة البيع خجولة مقارنة بالعام الماضي، مبينين أنهم يضطرون أحياناً للبيع بسعر التكلفة أو بهامش ربح بسيط.

وتنتشر “البسطات” إلى جانب المحلات التجارية والتي تعد منتجاتها كتصافي المحلات التجارية، والتي أثرت على حركة السوق كون أسعارها أقل من أسعار المحلات.

 

جميع الحقوق محفوظة

2022

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع