اقتصاد

بعد رحلة بنائية وإنشائية دامت أكثر من عشرين عاماً ولادة متعسرة لسوق هال مدينة السويداء

بعد رحلة بنائية وإنشائية دامت أكثر من عشرين عاماً ولادة متعسرة لسوق هال مدينة السويداء

 

لم يكن وضع سوق هال مدينة السويداء بالاستثمار من قبل مجلس المدينة، مع بداية العام الماضي، بعد رحلة بنائية وإنشائية دامت أكثر من عشرين عاماً، إلا مجرد ولادة “متعسرة” رغم أنها متأخرة،

بعد رحلة بنائية وإنشائية
بعد رحلة بنائية ولادة سوق هال مدينة السويداء

لكون السوق وهو الأمل الذي انتظره عشرات التجار سنوات طويلة، ما زال وحسب ما قال عدد منهم لـ “كليك نيوز” يفتقد لركيزته الأساسية ألا وهي “القبان” الذي سقط من الدراسة الميكانيكية المعدة للسوق منذ تسعينات القرن الماضي.

الأمر الذي أرغم تجار السوق ومزارعي الخضار والأشجار المثمرة معاً، للتوجه إلى مستودعات مؤسسة عمران، أو إكثار البذار “لتقبين” الحمولة، ما أرهقهم مادياً وجسدياً، أضف إلى ذلك فما زال تجار السوق عاجزون تماماً عن استجرار كامل إنتاج المحافظة سواءً من الخضار أو الأشجار المثمرة.

بعد رحلة بنائية وإنشائية
بعد رحلة بنائية ولادة سوق هال مدينة السويداء

وأمام هذا الواقع لم يكن أمام أصحاب المشروعات الزراعية سوى الذهاب بإنتاجهم إلى سوق هال دمشق، ما رتب على المزارعين أعباء مالية كبيرة كانوا بغنى عنها لو كانت الأعمال البنائية لسوق هال مدينة مكتملة وغير ناقصة.

فمثلاَ وصلت أجرة نقل الإنتاج من السويداء إلى سوق هال مدينة دمشق الى ٤٠٠ ألف ليرة قابلة للزيادة، ولاسيما في ظل شراء أصحاب السيارات الناقلة للخضار والفواكه مادة المازوت من السوق السوداء والأهم “الكمسيون” الذي يتقاضاه القائمين على سوق هال مدينة دمشق، فمثلاً السيارة التي حمولتها ستة أطنان “كمسيونها” يفوق الـ ٤٠٠ ألف ليرة.

لذلك بات من الضروري وهذا مطلب محق لتجار الخضار في السويداء إحداث القبان الذي خصص له مبلغاً وقدره ٢٠٠ مليون ليرة.

بعد رحلة بنائية وإنشائية
سوق هال مدينة السويداء

مدير المدينة بمجلس مدينة السويداء ثائر الصالح أوضح لـ “كليك نيوز” أنه تم الانتهاء من الدراسة الفنية للقبان التي أعدتها نقابة مهندسي السويداء، وتم الإعلان عن مناقصة لإحداثه، خاصة بعد أن  تم تأمين مبلغ وقيمته ٢٠٠ مليون ليرة من محافظة السويداء للبدء بتنفيذ القبان مع كامل تجهيزاته، مضيفاً أن المشكلة تكمن بإغفال القبان عن الدراسة المعدة لزوم السوق، ما أدى إلى إحداث السوق دون القبان علماً هو اساس السوق.

طلال الكفيري – كليك نيوز

اقرأ أيضًا: الكيلو بـ 1000.. المتاجرة بالخبز اليابس على عينك يا تاجر في السويداء

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى