اقتصاد

المنزل كان حلماً في سوريا و اليوم أصبح مستحيلاً

المنزل كان حلماً في سوريا و اليوم أصبح مستحيلاً

 

قال الباحث الاقتصادي، سنان ديب، إن “أسعار العقارات في سوريا تتجاوز التضخم، وتعتبر خيالية وأغلى من دول العالم وفق قدرة شرائية محدودة”.

المنزل كان حلماً في سوريا و اليوم أصبح مستحيلاً
المنزل كان حلماً في سوريا و اليوم أصبح مستحيلاً

ويرى أن ذلك يأتي نتيجة عدم الرؤية الصحيحة للقطاع العقاري.

اقرأ أيضاً .. تبدلات سعرية في مواد البناء .. الدهان على لائحة ارتفاع الأسعار

وأضاف أن “المنزل كان قبل الحرب حلما واليوم أصبح مستحيلا بسبب صدور قرارات متتالية وغير مرنة من المصرف المركزي، منها رفع الفوائد وغيرها مما زعزع ثقة التعاطي مع البنوك”، بحسب وسائل إعلام سورية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى