مجتمعمحلي

المتة.. المشروب الأكثر شعبية مفقودة في المحال التجارية ومولودة على البسطات

المتة.. المشروب الأكثر شعبية مفقودة في المحال التجارية ومولودة على البسطات

 

منذ أكثر من شهرين ونكهة “المتة” المشروب الأكثر شعبية في محافظة السويداء، شبه معدومة عن معظم بيوتها، حسب ما قال لـ “كليك نيوز” عدد من المواطنين، تبخرها وبقدرة قادر من المحال التجارية بين ليلة وضحاها، ليبقى الظفر بعبوة واحدة منها يتطلب رحلة بحث “ماراثونية” وليعودوا وبعد هذه الرحلة بخفي حنين.

المتة

والمثير للاستغراب يضيف، المواطنون هو تواجدها المفاجئ على البسطات وعلى قارعة الطرقات العامة، ليصل مبيع العبوة الواحدة وسطياً إلى سبعة آلاف ليرة، علماً أن تسعيرتها النظامية هي أربعة آلاف وخمسمائة ليرة، بينما تباع العبوة حجم كبير بتسعة آلاف ليرة، بينما تسعيرتها النظامية هي ستة آلاف ليرة.

المتة

أحد أصحاب المحال التجارية قال لـ “كليك نيوز” أن موردي المادة يرفضون بيعها لأصحاب المحال التجارية بفواتير نظامية، ما أدى إلى الإحجام عن شرائها، عدا عن رفض بعضهم الآخر تأمينها لأصحاب المحال التجارية، وبالتالي تمريرها، لأصحاب البسطات وإعطائهم الضوء الأخضر لبيعها بأسعار مرتفعة، ذلك بهدف اعتياد المواطن على سعرها الحالي، ليصار إلى طرحها بالأسواق بالسعر الذي يراه محتكرو المادة مناسباً لهم، وبذلك يرتفع سعر المتة تلقائياً.

المتة

رئيس دائرة حماية المستهلك في السويداء جهاد طربية قال لـ “كليك نيوز” أن عناصر الدائرة لم تضبط أي تاجر على ساحة المحافظة، يحتكر المادة، وهذا يحتاج إلى تعاون المجتمع المحلي مع الدائرة، من خلال التقدم بشكوى ضد أي محتكر للمادة.

مضيفاً أن “المتة” المباعة على البسطات لا يمكن تنظيم ضبوط بحق بائعيها، لكونها بسطات متنقلة وليست ثابتة، وهي ليست محال تجارية ليصار إلى إغلاقها.

ولفت إلى أن معظم المحال لا يتوافر بها مادة “المتة”، الأمر الذي استغله أصحاب البسطات وبالتالي التحكم بسعر مبيعها.

طلال الكفيري – كليك نيوز

اقرأ أيضًا: الكيلو بـ 1000.. المتاجرة بالخبز اليابس على عينك يا تاجر في السويداء

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى