خاص ..

فريق التحرير

شارك مقالة كليك لديك ..

القمح بخير ولا خوف على ” الرغيف “

القمح بخير ولا خوف على ” الرغيف “

 

أكد مدير عام “السورية للحبوب” عبد اللطيف الأمين أنه من بداية العام وحتى تاريخه تم توقيع العديد من العقود مع روسيا الاتحادية بهدف توريد القمح إلى سورية. وهذه الكميات تحقق نوعاً من الاكتفاء وتلبية حاجة رغيف الخبز إلى حين بدء جني محصول القمح للموسم الحالي.

مضيفاً: إن التوريد مستمر, ولم يتوقف، وحجم الكميات المستوردة مرتبط بكميات الإنتاج. وأن الهدف من الاستيراد ضمان عدم انقطاع مادة الـقمح. وكلما استدعت الحاجة يتم إبرام عقود توريد من روسيا، وورود الكميات مستمر من دون انقطاع أو أي عوائق تذكر .

القمح بخير ولا خوف على ” الرغيف “
القمح بخير ولا خوف على ” الرغيف “

وأشار الأمين إلى أن كل المخابز في سورية تحصل على الكميات المخصصة لها من مادة الدقيق كاملة من دون أي تخفيض لأي مخبز. كما يوجد احتياطي كافٍ من الدقيق عدا الكميات التي توزع يومياً إلى كل المخابز في القطاعين العام والخاص .

اقرأ أيضاً .. هل يصبح شراء كيلو فروج حلماً عند أغلبية السوريين ؟!

وختم الأمين بالقول: لا يوجد خوف أو قلق على الإطلاق حول تأمين مادة الخبز وهذا الموضوع باهتمام الجميع على كل المستويات. وأي صعوبة تعترض العمل المتعلق بمادة القـمح يتم حلها بالسرعة القصوى بالتعاون بين الجهات المعنية .

تشرين

جميع الحقوق محفوظة

2022

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع