خاص ..

فراس عمورة

شارك مقالة كليك لديك ..

تمهيداً لتوظيفهم في أماكن جديدة.. الاحتلال الأمريكي يفرغ أحد سجون داعش في الحسكة من نزلائه

تمهيداً لتوظيفهم في أماكن جديدة.. الاحتلال الأمريكي يفرغ أحد سجون داعش في الحسكة من نزلائه

 

أكدت مصادر ميدانية، أن جيش الاحتلال الأمريكي بالتعاون مع قوات سوريا الديمقراطية “قسد” أفرغا بشكل تام أحد السجون الخاصة بمعتقلي داعش المصنفين تحت سمة خطرين شرقي سوريا، إلى مكان مجهول.

وكشفت هذه المصادر أن 40 مسلحاً خطيراً من التنظيم، تم نقلهم في الدفعة الأخيرة من أحد السجون في ريف مدينة الشدادي جنوبي محافظة الحسكة، والتي تضم أكبر قواعد الاحتلال الأمريكي في محافظة الحسكة، مشيرة، الى منع قوات “قسد” منذ نحو شهرين الباعة من الاقتراب من السوق الشعبي المحاذي للسجن، خشية تسلل عناصر داعش بين الأهالي وتنفيذهم عمليات ضد السجن.

اقرأ أيضاً .. معلمو دير الزور يضربون عن العمل ويسلمون “قسد” لائحة مطالب

وأضافت المصادر، إن السجن المذكور يقع في مقر كتيبة الهجانة التابعة لحرس الحدود السوري سابقاً، بالقرب من محطة ضخ نفط الكبيبة بريف مدينة الشدادي جنوبي محافظة الحسكة، والذي كان يضم عدداً كبيراً من المعتقلين والذي يصل عددهم إلى 1100 معتقل بينهم قياديين سابقين من الصف الأول في تنظيم داعش، لافتة أن عملية إفراغ السجن كانت على دفعات متفرقة، واستمرت لقرابة شهر.

وبحسب المصادر، فإن الهدف من نقل مسلحي داعش عبر دفعات الى أماكن أخرى مجهولة، يتمثل في تدريبهم وتسليحهم، تمهيداً للزج بهم من أجل شنّ هجمات على نقاط الجيش السوري في البادية السورية، أو الاستفادة منهم في منطقة أخرى.
يذكر أن تنظيم داعش استهدف حافلة مبيت عسكرية في بادية تدمر مطلع الشهر الجاري، ما أودى بحياة /13/ عسكرياً وأصاب /18/ آخرين بجروح.

جميع الحقوق محفوظة

2022

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع