خاص ..

فريق التحرير

شارك مقالة كليك لديك ..

بداية مخيبة للأندية السورية بكأس الاتحاد الآسيوي

بداية مخيبة للأندية السورية بكأس الاتحاد الآسيوي

 

بدأت الأندية السورية مشاركتها بكأس الاتحاد الآسيوي 2022، دون أن يحقق ناديا جبلة وتشرين النتائج المرجوة.
وسقط تشرين بالبحرين في فخ التعادل أمام هلال القدس الفلسطيني، بنتيجة 0/0، ليفشل الفريق المتوج ببطولة الدوري، بتحقيق الغاية المطلوبة من اللقاء.

بداية مخيبة للأندية السورية بكأس الاتحاد الآسيوي
بداية مخيبة للأندية السورية بكأس الاتحاد الآسيوي

ولم يستفد البحارة من النقص العددي للفريق الفلسطيني، بعد طرد أحد لاعبيه منتصف الشوط الثاني، وسيطر الفريق على الكرة دون فعالية تذكر.

وظهر تشرين متراجعا جدا في الشوط الثاني من ناحية اللياقة البدنية، أمام قتالية لافتة من الخصم، وتفوق بدني واضح، وتسيير للمباراة بالطريقة التي أرادوها، وبهدوء، عكس توتر ممثل سوريا.

وخسر جبلة مواجهته في عمان، أمام مستضيف المجموعة السيب، وسقط بهدف نظيف تلقاه الفريق في أواخر الشوط الأول، والذي أهدر فيه هداف الفريق، محمود البحر، فرصة التقدم لفريقه.

وفشل النوارس في تعديل الأرقام بالشوط الثاني، واستسلم الفريق لنتيجة متوقعة مع بطل الدوري العماني، لينتهي اللقاء بخسارة، ستدخل جبلة مبكراً، بمتاهة الحسابات.

ويستكمل الفريقان مشوارهما بالبطولة يوم السبت، فيلتقي تشرين والرفاع الشرقي البحريني، وجبلة مع الأنصار اللبناني، في العاشرة مساء.

يذكر أن كلا الفريقين بحاجة للانتصار في المباراتين المقبلتين، للحفاظ على حظوظهما قائمة بالتأهل كمتصدر لمجموعة كل منهما.

جميع الحقوق محفوظة

2022

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع