خاص ..

فريق التحرير

شارك مقالة كليك لديك ..

أزمة الغاز المنزلي ستُحل قريباً على ذمة وزير النفظ ..ووعد الحكومة دين!!

أزمة الغاز المنزلي ستُحل قريباً على ذمة وزير النفظ ..ووعد الحكومة دين!!

 

أكد وزير النفط والثروة المعدنية بسام طعمة أن حل مشكلة الغاز بات قريباً بعد إضافة كمية التوريدات من الـ20 ألف طن إلى خط الائتمان الإيراني الذي سينفذ قريباً وأنه بمجرد البدء بتنفيذه ستزول كل المشاكل المتعلقة بهذه المادة.

فيما أوضح طعمة سابقا أنه يأتي من إيران نحو 3 ملايين برميل نفط خام شهرياً من خلال الخط الائتماني الإيراني والخط الخاص.

أزمة الغاز المنزلي ستُحل قريباً على ذمة وزير النفظ ..ووعد الحكومة دين!!
أزمة الغاز المنزلي ستُحل قريباً على ذمة وزير النفظ ..ووعد الحكومة دين!!

وأشار إلى أن مصفاة حمص تعمل على تكرير النفط السوري المنتج محلياً غرب نهر الفرات والذي لا يتعدى 16 إلى 30 ألف برميل باليوم، ونغطي حاجة السوق من خلال التكرير الذي نقوم به في مصافينا فقط، والتي تستطيع أن تلبي 70 بالمئة من حاجة المازوت وحوالي 90 إلى 95 بالمئة من حاجة البلاد من البنزين.

مبينا أن انتاج سورية من الغاز فقط 300 طن بينما نحتاج لحوالي 1200 طن.

اقرأ أيضاً … توقيف 9 أشخاص في حلب يمتهنون جرائم السرقة والنشل

وذكر طعمة وجود أكثر من حالة فساد في ملف الغاز المنزلي تتم معالجتها، ويضاف إلى ذلك تكثيف الرقابة على وزن أسطوانات الغاز.

وفي السياق كشفت مصادر في محروقات، عن تكليف وزير النفط لمدير عام “محروقات” الاطلاع على واقع معمل عدرا للغاز، وأن الجولة كانت لوزن أسطوانات الغاز في المعمل للتأكد من عدم وجود حالات غش بالوزن زيادة أو نقصاناً.

وفي الـ 11 من كانون الأول الفائت، رفعت الحكومة سعر لتر البنزين المدعوم، الموزع عبر “البطاقة الذكية”، بنحو 46 في المئة، ليصل إلى 1100 ليرة سورية بعد أن كان سعره 750 ليرة، وفسرت ذلك أنه “بهدف التقليل من الخسائر الهائلة في موازنة النفط ولضمان عدم انقطاع المادة أو قلة توفرها”.

جميع الحقوق محفوظة

2022

المقالات المنشورة لا تعبّر بالضرورة عن رأي الموقع